القائمة الرئيسية

الصفحات

بدون أي شرف نهضة بركان بطلاٌ للكونفدرالية ، وطاقم التحكيم في أجازه لحين تتويج نهضة بركان


مسخرة تحكيمية تجمعها مباراة نهائي كأس وبطولة الكونفدرالية الأفريقية بين فريقي بيراميدز ونهضة بركان المغربي ، ما أكثر الظلم الذي تعرض له نادي بيراميدز المصري فى مباراة النهائي ، التي أقيمت اليوم على ملعب وستاد مولاي عبدالله بالمغرب ، والتي إنطلقت فى تمام الساعة التاسعة مساءاٌ بتوقيت القاهرة .


إنطلقت المباراة فى تمام التاسعة بتوقيت القاهرة فى حضور الحكم الظالم أليوم  أليوم الكاميروني ويساعده الكاميروني ألفيس جاي وعيسى جاي من تشاد، والحكم الرابع الجابوني ، أدار هذا الحكم الفاشل صاحب أكبر فضيحة تحكيمية فى تاريخ البطولة بالكامل المباراة على مدار التسعون دقيقة بالكامل وبالاضافة لأربعة دقائق بدل من ضائع .


فشل هذا الحكم فى إحتواء المباراة من اللحظات الأولي ، واستطاع الفريق المغربي نهضة بركان أن يستغل سلبية هذا الفاشل الكاميروني بالتمثيل المستمر على مدار المباراة فى التسعون دقيقة بالكامل ، ولم يستطع أن يصدر بطاقة حتي صفراء لهذا النادي الغير شريف بالمره ، نعلم جميعاٌ بأن كرة القدم فنون قتالية فى الملعب ، وليست سرقة وليست خناق وليست تمثيل وليست عصبية من الفريق المغربي الذي حقق فوزه على نادي بيراميدز المصري بهدف والهدف هاند بول لصالح نادي بيراميدز ، ولكن كيف للاعبي نادي بيراميدز المصري أن يري الكرة تلامس يدي اللاعب ، ولم يعترضوا ولم يوقفوا اللعب ليلفتوا أنظار الحكم الفاشل والسافل والصفيق وابن الـ ..... بأن يتوجه الى الفار ، وأين حكام الفار ، وكيف يكون لهم كل ذا ولا يرونه .؟؟؟؟


فى الناحية الأخري ومن وجهة نظري لا أري فى طاقم التحكيم اليوم بكامله ، سواء كان حكم الساحة أو مساعديه ، أو حكام الفار أكثر من أنهم يتعمدون إصدار هذة النتيجة ، ومن اخر الكلام وليس أوله سعي طاقم التحكيم الى تحقيق الفوز لصالح الفريق المغربي نهضة بركان ، والله لا يقال عنهم اكثر من أنهم مرتشون ، هم يقصدون هزيمة نادي بيراميدز ، فى كل قرارات الحكم الفاشل الكاميروني مقصودة ضد نادي بيراميدز ، نادي بيراميدز تعرض للظلم بكل الوسائل والذي جعل اللاعبين تخرج عن شعورهم ، ويتأكد عدم تركيزهم بالمباراة والتركيز فى أخطاء الفاشل الكاميروني والذي أدي إلي هزيمتهم بكل الوسائل .


صراحة لا أستطيع أن أهنئ نادي نهضة بركان ولا أستطيع أن أخرج كلمة مبروك للنادي المغربي من فمي ، فهم لم يستحقوا هذا اللقب بأي وسيلة من الوسائل ، لاعبون لا يجيدون اللعب بل فقط يجيدون التمثيل ، يجيدون السرقة والرخامة والرزالة ، وهذا لا يعتبر شرف فى كرة القدم بأي شكل من الأشكال ، اللاعب الحقيقي هو من يظهر نفسه فى أرض المباراة بشرف باللعب بالفن بالمهارات ، وليس بالسرقة والتعطيل ورمي الكرة خارج الملعب ، بالاضافة فى حالة كانت أي كرة محسوبة لصالح بيراميدز لا يجيدون كرة من خارج الملعب ، وفى حالة هجمة مرتدة لبيراميدز يرمي بكرة أخري داخل الملعب ليستطيع الفاشل الكاميروني إيقاف المباراة .


لا أعلم ماذا أقول ولكن حسبي الله ونعم الوكيل فى كل من يديرون هذة المنظومة الفاشلة بكل المقاييس ، هذا ليس تحكيماٌ عادلاٌ وهذا ليس حكم يصلح ليدير مباراة قوية بهذا الشكل ، لماذا يظلم فريق مثل بيراميدز بسبب فشل رئيس الاتحاد الأفريقي وبسبب حكم لا يصلح لأن يدير مباريات دوري من الدرجات الثالثة وليس الثانية أصلا، أين وجود الفار من كل هذا ، الأخطاء واضحة وضوح الشمس وهذا الفاشل يتغاضي فى مقابل ماذا ....؟ 


صراحة لأول مرة بحياتي أعلم بأن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم يكره جميع الأندية المصرية ولا يقتصر على قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك ، وفى هذا الوقت علمت أنه نحن من نجيد صناعة كرة القدم فى إفريقيا بجميع وأشكال الفنون الرائعة ، نعم نحن نمتلك الأهلي من يصفع جميع الأندية العربية والإفريقية على وجههم نعم يعلمهم فنون كرة القدم على ملاعبهم وخير دليل فوز الأهلي الساحق على نادي الوداد المغربي بهدفين فى مباراة الذهاب ، وبثلاثية فى مباراة الإياب .


نمتلك أيضاٌ نادي الزمالك ذو الفانلة البيضاء ، من أقصي كثيراٌ منهم ومن أوجعهم ، ومن علم فى أفكارهم بأن الكرة المصرية من أفضل الفنون التي نتعلمها فى صغرنا فنبدع بها فى كبرنا، نعم نادي الزمالك هو من أقصي نهضة بركان هذا عديم الأداء صاحب السرقة وصاحب التمثيل ، ولكن حقيقة تقال بأن الزمالك يمتلك الخبرات التي أحتوت كل مافعلوه فى مباراتهم أمام الزمالك ذهاباٌ وإياب ، لكن بيراميدز لم يمتلك الخبرة لإحتواء مافعله لاعبي نهضة بركان الفشلة ، وعديمي الشرف نعم نحن فى مصر نعلم أولادنا الشرف نعلمهم بأن الكرة ليست بالسرقة لكن بالمواجهات وجهاٌ لوجه ، وليست للتمثيل لضياع الوقت ، واليوم أثبت أن مصر تمتلك العناصر القوية ، والتي بفضل خبرتها وقوتها تستطيع أن تقصي جميع أندية أفريقيا وليس نهضة بركان فقط .